إهداء…
إلى كل حرباء تجيد السباحة في مستنقعات صحافة الهفّ المزيّفة.
غدًا سأطفئ سيجارتي على يدي اللئيمة

التي صفّقت لوعودك الكاذبة
سأعود إلى كوخي القديم وإلى القيثارة
غدًا سأضع حلمي في سلّة المهملات
وأعلّق في المقاهي وعلى جدران الحانات
الحبّ ممنوع والحلم وأذان الصلاة
ممنوعٌ غرس أشجار الزيتون والتجمّع في الساحات
ممنوعٌ إسقاط النظام ولو بالمفرقعات
سأمحي من ذاكرتي خواطري المجنونة
غدًا سأغيّر جلدي كالثعابين لأحضر الوليمة
سأكفر بكل الثورات
وأشهد للشروق والغروب بأنها خزعبلات
سأدقّ ناقوس الخطر
وأرقص تحت المطر
فاز من فاز، ومات من مات وظفر من ظفر
بلادنا عروس جميلة
والكلّ يريد أن يغتصب الجميلة
لولا الحماة والولاة
لولا الرئيس ورجال المخابرات
لولا أحزاب الائتلاف وكبار الجنرالات
لولاهم لضاعت منا الجميلة
لحساب مؤامرة دنيئة أو أجندات

غاني مهدي
8 جوان 2011

اترك تعليقا