و دخل فرعون على الشعب و ڤالهم يا حبابي
من نهار سمعت بلي الماء مقطوع من الصباح للعشيا
و الله ما رڤدت و ما جاني نوم
و راني قررت أنا و صحابي باش نجيبولكم سيتيرنة من الفوراج كل يوم
خرج واحد من بين الناس و ڤالّو يا فرعون راك مرڤتها بزاف
صحابك يعمرو في ليبيسين لكلابهم ويسڤيو حقولهم نهار و ليل
و حنا ما عندناش قطرة ماء

غضب فرعون و ڤالّو شكون أنتا يا مشوّش
قالّو أنا موسى من دوار لحرار
دوار ماتو فيه الشهداء باش أمثالك يوَلّيو أومارا على هاذ الأرض
و اليوم أولادهم ميّتين بالشر و الحڤرة
لا مدرسة و لا وزين و لا طريڤ و لا خدمة
لا ضو في الليل و لا ماء في النهار و لا رحمة
ولادنا هربوا بالفلايك
منهم من مات في عرض لبحر و منهم اللي ولّى سراق وحشّاش في المدينة
رانا عطشانين حرية و كرامة
و أنت جاي ليوم تصدّق علينا سيتيرنة ماء…

فرعون جنّ جنونو، و ڤال للناس عندكم من هذا الإرهابي
جاء يفسد علينا ڤصرتنا و يعمرّلكم ريسانكم بالتڤراف و الثورة

ثار واحد من الشعب و ڤال لفرعون
هاذي عشر سنين و أنت تصبّر فينا
و عدتنا بالماء، والتريسيتي و الخدمة
صحابك ولّاو أغنياء ڤد الدنيا
و أحنا كلاتنا الميزيرية

غضب فرعون و ڤالّو شكون أنتا يا بوجادي
طوال لسانك ولّيت تعرف تنادي

ڤالّو أنا عميروش من عرش تالاإيفاسن
صحابك أدّاولي أرضي ذراع
و بناو فيها شاطوات لولادهم
و أعطاوني بڤرة و تراكتور
و ڤالو لي ولّي غدوة نعطيوك طرف أرض تزرعو
البڤرة سرقوهالي اللي تسمّيوهم لرهاب،
و التركتور بعتو باش نوكّل ولادي اللي ماتو بالشر
و الأرض ربّي يجيب يا فرعون

و الله هذي مليحة ڤال فرعون
جا زمان ولّيتو تتكلّمو على الحرية و الديمقراطية
نسيتو نهار كنتو تترجّاو فيّا باش نولّي عليكم ملك
نسيتو نهار كان لرهاب مواسي فيكم كراعو
ما تقدرو تحوّسو…ما تقدرو تڤصرو في الليل

و اليوم بعد ما ضحيت عليكم عمرى
بنيتلكم جامع ڤد الدنيا
و طريڤ من الطرف لطرف
هكذا تڤابلوني يا نكارين الخير

ثار واحد من الشعب و ڤال لفرعون
الجامع نتاعك لبخو وأرض الله واسعة،
و الصلاة على الرخام عمرها ما دخّلت للجنة
و الطريڤ بفلوس لبلاد، و كل كيلومتر، صحابك أدّاو منّو النصّ يا سيدي

حمار وجه فرعون، و ولّى يرجف من الغضب
و ڤال هاذي مؤامرة من الغرب ، راني نشم ريحة أعداء البلاد وراء هذه المكيدة

ثارت عجوز و ڤالت لفرعون
صحابك هوما أعداء لبلاد و أنت مولاهم
في الثورة كنتو مدّرڤين في المغرب
و في لستقلال دخّلتو المجاهدين للحباس يا خوَنة

شكون أنتِ ڤال لها فرعون
أنا فاطمة، ولادي راهم في القايمة تاع لرهاب
باباهم قتلاتو لو-آ-آس و أولادو قتلتهم الـ دي-آر-آس

فرعون جمع الوزارا و العسكر
و ڤالهم يا جماعة راهي البرمة بدات تغلي
و لازم ناخذو قرار باش نحميو مصالحنا و مصالح هذا الشعب

نطڤ وزير الأشغال العمومية و قال لفرعون
ما تتحيّرش يا سيدي
الشناوة خلّاونا شوية مصالح فالحين نفرڤوهم على الشعب

ڤال لو فرعون ما شي قضية مصالح يا داب
لازم نمنعو أفكار تاع موسى، عميروش و فاطمة
قبل ما يغرسوها في ڤلوب الناس
و يصرا لي كيما صرى لصاحبي زنڤة زنڤة

غاني مهدي
22 جوان 2011

اترك تعليقا